فضل العشر الأوائل من رمضان والاعمال المستحبة في ليالي رمضان

0 166

رمضان شهر الخير واليمن والعفو والعافية، هو الشهر الذي تتحرى فيه الأمة الإسلامية وتغتنم فيه الحسنات، ليكونوا من الذين حقت عليهم مثوبة الله وقد تمت لهم مرادهم وجعلهم الله من الآمنين المطمئنين، سنذكر فضل العشر الأوائل من رمضان ، والأعمال الصالحة التي تجعلكم من الفائزين برحمة الله وفضله.

فضل العشر الأوائل من رمضان

العشر الأوائل في رمضان هي أيام الله _تعالى_ الفضيلة التي اختصها بالرحمة، وكتب على مغتنميها ومن يفعلون الخيرات والأعمال الصالحة بالرحمة، التي من الحري بنا أن نتحلى بالرحمة بين بعضنا البعض، لكي يرحمنا الله برحمته، وننال ثواب تلك العشر الأوائل.

مضاعفة الثواب والأجر والحسنات في تلك الأيام التي اختصها الله بذلك؛ فيجب إخلاص النية لله _تعالى_ لاغتنام تلك الأيام، ودق أبواب الخير والحسنات.

اقرأ أيضًا: فضل ليلة القدر وموعدها الصحيح وأفضل الأعمال المستحبة في هذه الليلة

الأعمال المستحبة في العشر الأوائل من رمضان

أيام الرحمة تحتاج إلى تهذيب النفوس على الرحمة، وتخصيص الأفعال التي تحمل الرحمة في ظاهرها وباطنها.

لقراءة القرآن أثر كبير وفضل عظيم فلكل حرف تقرؤه يكتب لك به أجر وثواب، والقراءة بحضور القلب بالخشوع لله، وإنصات الجوارح، وتدبر العقل لأحكام كتاب الله العزيز، وليس هذا فقط بل تعليم الأطفال الصغار لتدبر وقراءة القرآن فضل كبير، والجلوس مع المسنين الأميين والذين فقدوا بصرهم وترديد بعض الآيات عليهم لنتشارك الأجر والثواب بفضل الله.

الصدقة لها ثواب مضاعف من الله في شهر رمضان ولها العديد من الصور، كالعطف على المساكين في نطاق عملك أو مهنتك كإعطاء العاملين أوقات إضافية للراحة، بإمكان ربة المنزل إعداد الطعام لتوزيعه على فقراء الحي، السؤال على الأيتام وتفقد حالتهم وترتيب ما يحتاجون إليه وتوفيره لهم.

لمتابعة احدث الوظائف تابعنا على جروب الفيسبوك من هناااا

اقرأ أيضًا:  افضل سحور في رمضان خفيف وسهل التحضير وأفكار جديدة لمائدة سحور مميزة

صلة الرحم من الأعمال الهامة في شهر رمضان بالأخص لما له من مكانة دينية كبيرة، العفو والمسامحة وتناسي الأحقاد ونزعها بين فئات المجتمع الواحد من أقارب وأصدقاء وأهل، فشهر رمضان شهر مودة.

سقيا الما-ء في شهر رمضان وخاصة مع تزامن حلول فصل الصيف مع بداية شهر رمضان وارتفاع درجات الحرارة، فإذا أمكن بالقيام بتخصيص قوارير ماء معبئة ونظيفة وتوزيعها على المارة وعابري السبيل؛ فسيكون لكم الجزاء الوافر والكبير من الله _تعالى_.

ليس هذا فحسب، بل ومساعدة الآخرين وتلبية إحتياجات العاجزين، ودق باب المرضى وزيارتهم في ذلك ثواب عظيم، وإدخال المسرة عليهم وتوفير المساعدات المادية والمعنوية لهم من أدوية وخلافه لها وقع كبير عليهم ويكتب بها الجزاء الوفير لفاعليها في الدنيا والآخرة.

صلاة التراويح فهي تبدأ من يوم الرؤيا بعد إتمام شعائر صلاة العشاء إلى منتصف الليل، تكون ركعتان أقلهم، وأكثرهم حسب الاستطاعة، يتم ختم الصلاة بركعتي الشفع وركعة الوتر، مع قراءة دعاء الوتر بعد الرفع من الركوع الأخير.

اقرأ أيضًا:  فضل صيام الست من شوال والشروط اللازمة ومحاذير هامة

موعد العشر الأوائل من رمضان

*من مغرب يوم الرؤيا عند ظهور هلال شهر رمضان المبارك فلكيًا إلى مغرب اليوم العاشر من رمضان.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!