أعراض أول يوم حمل الجسمانية والنفسية الظاهرة ومحاذير هامة لكل حامل

0 234

السيدات المتزوجات حديثًا أو الذين ينتظرن خبر الحمل يشغلهم كيفية معرفة أنهن حوامل، نتحدث عن أعراض أول يوم حمل ، وكيفية التنبأ بهذا من خلال دلالات بسيطة قد تحدث كلها أو بعضًا منها.

أعراض أول يوم حمل الجسمانية

السيدة المتزوجة التي من الطبيعي أن تحمل ولا يوجد عوائق لمنع هذا قد تجد أحد الأعراض التالية:
أول شيء يحدث في أول يوم تأخر الدورة وعدم رؤيتك للعادة الشهرية، والتي تبشر بوجود حمل بفضل الله.
الغثيان والدوار الذي يكون من ضمن الأعراض الأولية والتي تستمر لفترة شهور الوحم.
ألم في آخر فقرات الظهر ومنتصف، أيضًا ألم في الكتفين والصدر.
انتفاخ الثدي، وتورم الحلمات.

على مدار اليوم ستلاحظين النوم لفترات طويلة، والنعاس المتواصل.
في أيام ما تسبق الدورة الشهرية وقبل انقطاعها تجدين خطوط بيضاء في البول.
في السبع أيام التي قبل معاد الدورة الشهرية من الممكن أن تلاحظوا وجود بعض قطرات من الدم أو الشعيرات الدموية.
والتي تكون نتيجة لحصول البويضة المخصبة أو الملقحة من الحيوان المنوي على مكان في جدار الرحم وتلتصق به.
تصاب بعض السيدات بالرشح والزكام وأدوار البرد المعتادة.
أيضًا من الممكن ارتفاع درجة حرارة الجسد قليلًا، وتشعرون بحرارة الجو الخارجي أكثر من الآخرين.
انتفاخ في بعض أجزاء الجسم المؤقت لمدة يوم أو يومين ويزول.
الصداع والدوار الذي يكون قبل الدورة الشهرية بثلاثة أيام أو أقل.

شاهدي من هنا مراحل تكون الجنين


أعراض أول يوم حمل النفسية

تتعرض الحالة النفسية للسيدات لكثير من التخبطات نتيجة إنتظارهم للحمل.
فقد تشعر بتلك الأعراض النفسية وهي متوهمة، وتكون حالة طبيعية.
الشعور بالملل والروتين وبعض من المشاعر المختلطة.
البكاء والحزن مع العصبية والتوتر يكون من أحد أعراض الحمل، مع عدم وجود داعي لذلك أو سبب واضح يستدعي هذا.
الرغبة في البعد عن الزوج بعدما كان أقرب الناس إليكِ قد يكون مؤشر لبداية تغير الهرمونات.
وقد تصل الأمور إلى عدم الرغبة في العلاقة الحميمية.
النفسية المتغيرة تجاه أشياء كانت مرغوبة ومحبوبة ثم أصبحت غير ذلك أو عكس ذلك.
بغض بعض الروائح والعطور النفاذة وقد يصل إلى حد القيء عندما يتم شمها.

لمتابعة احدث الوظائف تابعنا على جروب الفيسبوك من هناااا

للإطلاع على المزيد:  عادات خاطئة تمنع الحمل ونصائح مهمة للزوجين لسرعة الحمل

احتياطات قبل الحمل

إذا كنتِ عزيزتي تخططين لحدوث حمل فعليكِ القيام بكل مايلزم من تحاليل وأشعات لمعرفة حالتك.
ومعالجة أي عوائق أو موانع ضد الانجاب، مع ايضاح بعض الأمور الطبية اللازم اتباعها لحصول ذلك الحلم الجميل بطريقة صحيحة.
أيضًا يجب عدم تناول أدوية الصرع والمضادات الحيوية، التي تضر بالجنين وتكونه الأولي.
العلاجات الخطرة مثل الإشعاع والكيماوي المعالج للسرطان.
لو كنتِ من المدخنين فتوقفي عن ذلك.
أيضًا عدم ممارسة أنواع الرياضة القاسية والعنيفة، وتقليل مدة الركض أو المشي لمسافات طويلة.
عدم تنفيذ أعمال المنزل الصعبة من حمل الأغراض الثقيلة.
احذري شرب تلك المشروبات الطبيعية مثل القرفة، ومشروب التنحيف الذي يحتوي على بهارات قوية، تسبب انقباض الرحم.
لعمليات الحقن المجهري والإبر التفجيرية يجب اتباع التعليمات بحيطة وحذر.
أيضًا الحذر عند الرغبة في الجماع والبعد عن العنف لأنه قد يسبب الضغط على الرحم.

تنويه هام حول تحليل كشف الحمل

في نهاية الأمر عليكِ عزيزتي بالخضوع إلى عمل تحليل البول المنزلي.
لكن لاينصح به لمن قاموا بأخذ الحقن التفجيرية لأن هرمون الحمل من الطبيعي ظهوره في تحليل المنزل.
فعليكن اللجوء لتحليل الدم أو التحليل الهرموني الرقمي.

إقرأ المزيد:  أنواع حبوب منع الحمل ما بين المسموح والمحذور ونصائح هامة جدًا

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!